شاشات OLED و mini LED ايهما افضل ؟

3-600x330.jpg

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

في الفترة الاخيرة ظهرت مقارنات بين تقنية ال Mini LED وال OLED  حبيت انقل لكم مقال مترجم  ونفتح المجال لنقل الخبرات والمناقشات وبأخر المقال بضع روابط المصادر

مستخدمين الحواسيب المحمولة لا يطلبون فقط الوان زاهية ولكن يطلبون بشكل حاسم الوان دقيقة لتساعدهم على انجاز اعمالهم خاصة لو طبيعة اعمالهم تتعلق بالتصميمات او ما شابه

فتقنية Mini LED توفر دقة ألوان أفضل وسطوعاً أعلى كما نستعرض لاحقاً , كل ذلك مع انخفاض استهلاك الطاقة وبالتالي تعمل على تحسين عمر البطارية

ولكن قد يبدو ان OLED بالوان مشبعة في بعض الاحيان ولكنه يعاني من صبغة حمراء وارتفاع استهلاك الطاقة كمان انه عرضة لطبع الصورة المعروضة بشكل مستمر او الاستخدام لفترة طويلة وهو امر شائع

فإن تقنية شاشات Mini LED  تمتلك وظيفة تعتيم وتباين الالوان وتأثيراتها مثل شاشات ال OLED   ولكن في بعض خطوط الانتاج قد تكون تكاليف شاشات العرض Mini LED أقل من نظيراتها OLED  حسب تقدير LEDinside.

بالنسبة لصانعي شاشات الكريستال السائل (LCD) التقليدي يمتلكون فرصة لإعادة تحديث مواصفات المنتج وفرصة للتنافس مع تقنية OLED

بالنسبة لتكاليف تصنيع mini LED  فتقنية mini LED لا تختلف كثيراً عن التقنية التقليدية في الاستخدام , فيتعين على الشركات المصنعة فقط اعادة تصميم ما هو قائم بالفعل و الاستثمار في عدد قليل من المنتجات الجديدة

وكذلك توفر خطوط انتاج للألوح الموجوده مسبقاً يتيج لمصنعي الالواح الخضوع لترقية غير مؤلمة او مكلفة ماديا وخالية من المتاعب كما اشار التقرير .

وايضاُ زياده الطلب على ال LED  يزيد تكاليف لوحات LCD التقليدية وسيكون العثور على طريقة لخفض التكاليف وتضييق الفجوة بين شاشات الاضاءة الخلفية LED وشاشات ال LCD هو مفتاح انتشار ال Mini LED

من وجهه نظر الموردين فإن صانعي اللوحات التايوانية لهم قدرة على انتاج لوحات OLED وبالتالي هم الاكثر تحفيزا لتطوير حلول تقنية mini LED  .

وقد عملت شركات AUO  و Innolux  مع الشركات الفرعية لها في مجال التطوير

فقد عملت شركتي AUO مع Lextar  و Innolux مع AOT  و Epileds  وغيرها من الشركات كمتعاونين رئيسيين فمن خلال هذه الشراكات يأملون في الحفاظ على الميزة التنافسية التي كانت تمتلكها منتجاتهم من قبل وعلاوة على ذلك فإن شركة Epistar  التايوانية العملاقة والتي تركز على شاشات العرض المتقدمة وتطبيقات ال LED  تقدم منتجاًت مصممة خصيصا للعملاء .

والان يعمل بائعو الصين على تطوير تقنيات ال mini LED وعلى سبيل المثال انشأت شركة Sanan  اول خطوط انتاج ل micros LEDs في الربع الأول من عام 2019 وقد انتهت بالفعل من تطوير منتج micro-LED يستخدم رقائق 20μm.

 تضافرت جهود Sanan مع شركة Samsung   حيث اصبحت مزوداً لشركة سامسونج لتزويدها بلوحات mini LED

أعلن مورد اللوحات الصيني BOE أيضًا عن قيامه بتأسيس مشروع مشترك مع شركة Rohinni التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها لإنتاج حلول mini LED  وهدفهم الرئيسي هو زيادة سرعة النقل والدقة والإنتاج  وإنشاء منتجات تنافسية من حيث التكلفة.

وفي صدد هذا الموضوع فقد اظهرت تليفزيونات LG والتي تعمل بتقنية OLED  والذي تم بيعه في أحد متاجر التجزئة الشهيرة في الولايات المتحدة ، علامات احتراق.

كان للتلفزيون ، الذي يباع في متجر Fry’s Electronics في سان خوسيه ، يظهر شعار دولبي بوضوح “محترق” في وسط الشاشة ، تم عرض التلفزيون المحترق طوال شهر مارس.

وقد ظهرت بعض حالات مماثلة في شاشات LG  والتي تعمل بتقنية OLED

وهنا تجدر الاشارة ان المنتج المعني هو LG OLED 65E7P  والذي تم اطلاقة عام 2017 كطراز متوسط المستوى ومنذ تلك الحادث وانخفض سعرة بشكل ملحوظ واصدرت LG منتجين احدث خلال العامين المنصرمين  ومصنع كوريا لم يعد يقوم بتصنيع هذا الطراز بعد .

 وقد صرحت LG قبل ذلك ان اجهزة التلفاز التي تعمل بتقنية OLED يمكنها ان تدوم ل 30000 ساعة او حوالي 10 سنوات بمتوسط مشاهدة يومي يبلغ 8 ساعات دون احتراق

ولم تقم شركة LG بإجراء اي تغييرات اساسية على طريقة تصنيع لوحات OLED منذ أن تم تسويق هذه التقنية لأول مرة من قبل الشركة في عام 2012.

بينما تنتقل LG أكثر إلى سوق تلفزيون OLED ، ارتفعت تقارير الاحتراق في وقت واحد. أظهرت أجهزة تلفزيون الشركة علامات احتراق في عروض الشركات السابقة وكذلك في المعارض التجارية.

يشير الاحتراق إلى الاحتفاظ الدائم بالصورة عادةً ما ينتج عن ترك صورة ثابتة على الشاشة لفترة طويلة من الزمن. الصور “محترقة” وتكون مرئية بشكل دائم ، مثل اللطخات ، عند تشغيل محتوى آخر.

حاولت LG وموردي OLED الآخرين التحكم في مشكلة البرنامج ، مثل ميزة تنشيط البكسل التي تنقل الصور الثابتة لمنع الاحتراق. ولكن من خلال قبول البائعين أنفسهم ، يمكن أن يؤدي استخدام التنشيط إلى تقصير فترة بقاء اللوحات وليس حلاً أساسياً.

حدثت المشكلة مرة أخرى في وقت مبكر من العام الماضي ، حيث تم تركيب أجهزة تلفاز OLED القديمة طراز 2018 من إل جي في ذلك الوقت في مطار إنتشون الدولي والتي تظهر علامات الاحتراق ، مما أجبر الشركة على استبدالها بأجهزة تلفزيون LCD.

كما عانت أجهزة تلفاز OLED الخاصة بالشركة والتي كانت معروضة في SID Display Week 2018 من الاحتراق.

كما أظهر اختبار لعروض OLED من LG من موقع Rtings لمراجعة التلفزيون ، والتي تحاكي أنماط المشاهدة غير الرسمية ، علامات الاحتراق بعد تسجيل الوقت في 4000 ساعة من وقت العرض.

على الرغم من مشكلات الاحتراق هذه ، كرر متحدث باسم LG الموقف السابق للشركة ، قائلاً: “في ظل الاستخدام العادي للتلفزيون كعرض فيديو أو عرض للألعاب ، لا تعاني تقنية OLED من الاحتفاظ الدائم بالصورة”.

ومع كل ما سبق  تتميز OLEDs بأنها ذاتية الانبعاث ، مما يوفر مزايا مثل تشبع اللون العالي (NTSC أعلى من 100٪) والتباين العالي (1،000،000: 1) ووقت الاستجابة السريع (يقاس بالميكروثانية). بالإضافة إلى ذلك ، توفر المرونة أيضًا للمصنعين إمكانية أكبر في صنع أشكال متنوعة وأرق. يعتمد Mini LED على شاشة LCD الهيكلية الحالية ، حيث يتم تقليل حجم الرقاقة إلى 100 ~ 200 ميكرون ، ثم يتم ترتيب رقائق LED على وحدة الإضاءة الخلفية من خلال المصفوفة. يشدد Mini LED أيضًا على التباين العالي ، ولديه سطوع فائق جدًا فوق 1000nits. بالإضافة إلى ذلك ، يعد تمكين HDR من خلال ميزة التعتيم المحلي ميزة أخرى لـ Mini LED.

وفي سوق الهواتف الذكية تواجه شاشات mini LED  تحدياً وصعوبة في ذلك بسبب التكاليف واستهلاك الطاقة

فان حاولت الشركات المصنعة صنع شاشة بمقاس 5.5 انش على سبيل المثال  يصل عدد وحدات ال LED  المستخدمة ما بين 2000 إلى 10000 وحدة مما يعني انه يحتاج إلى مسافة بصرية أطول وبذلك يصبح الهاتف اكثر سماكة ويمكن للعدد الكبير من وحدات ال LED تقليل المسافة الضوئية المطلوبة مما يجعل الجهاز ارق بالكامل وكلن يتبقى مشكلة تبديد الحرارة وهو الامر الاكثر كلفة

إذا أخذنا لوحة OLED صلبة بحجم 5.5 بوصة كمثال ، فإن التكلفة تبلغ حوالي 17 إلى 18 دولاراً أمريكياً ؛ ولكن بالنسبة إلى لوحة الإضاءة الخلفية mini LED بنفس الحجم والدقة ، فقد تتضاعف التكاليف وتصل إلى 35 إلى 40 دولاراً أمريكياً. نظراً لإصدار العرض الضيق من OLED ، قد تكون أسعار لوحات OLED للهواتف الذكية ضعيفة نسبياً على المدى الطويل ، فإن خفض أسعار لوحات LTPS سيؤدي أيضاً إلى زيادة الضغط على Mini LED. لذلك ، سيكون من الصعب على Mini LED التنافس مع لوحات OLED في سوق الهواتف الذكية المتطورة إذا لم تتمكن Mini LED من تقليل التكاليف.

قد يتنافس Mini LED مع OLED في سوق التلفزيون ذي الحجم الكبير

يجب أن تستهدف Mini LED الأسواق المتخصصة حيث التكلفة ليست أولوية للموردين

ومع ذلك ، في الأسواق المتخصصة الأكثر ربحية حيث الأرباح الإجمالية مرتفعة ، فإن التكاليف ليست أولوية بالنسبة للبائعين. لذلك ، لدى Mini LED فرصة أكبر في تبنيها في الأسواق المتخصصة. تشتمل الأجهزة الحالية التي تستخدم Mini LED على شاشة عرض 10.1 بوصة للسيارات تصدرها Innolux في CES 2018 وشاشة ألعاب LCD مقاس 27 بوصة وجهاز كمبيوتر محمول بحجم 15.6 بوصة وأجهزة VR مقاس 2 بوصة أطلقتها AUO مؤخرًا ، وما إلى ذلك. تقنية Mini LED لديها المزيد من الفرص في الأسواق المتخصصة.

المصادر

http://bit.ly/2VtvtgA

https://zd.net/33qBFsv

http://bit.ly/2Mqk90y

.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    تسوق حسب التصنيف